INI

الاثنين، 12 نوفمبر، 2012

انطلاق أعمال الدورة التدريبية حول ” دور التدوين والمواطن الصحفي في عملية البناء الديمقراطي”


بالتعاون بين المعهد العربي لحقوق الإنسان والمنظمة العربية لحقوق الإنسان، انطلقت صباح أمس 5 نوفمبر/تشرين ثان 2012 بالقاهرة فعاليات الدورة التدريبية حول “دور التدوين والمواطن الصحفي في عملية البناء الديمقراطي”، والتي يشارك في أعمالها 25 متدربة ومتدرب من المدونين والإعلاميين، ومسئولى الحملات بمنظمات المجتمع المدني في مصر.
تتواصل أعمال الدورة حتى 7 نوفمبر/تشرين ثان الجاري، ويأتي انعقادها في سياق برنامج التعاون بين المعهد العربي لحقوق الإنسان والمنظمة العربية لحقوق الإنسان، والذي يستهدف تعريف المتدربين بمبادئ ومعايير حقوق الإنسان وآليات المنظومة الدولية لحقوق الإنسان، ومعايير حرية الرأى والتعبير، فضلاً عن التدريب التقني للمدونين والنشطاء على آليات الحشد وكسب التأييد، والمهارات المطلوبة لإنتاج عروض متعددة الوسائط وتنظيم حملات المناصرة عبر الانترنت.

افتتح أعمال الدورة الأستاذ “محمد راضى” المدير التنفيذى للمنظمة العربية لحقوق الإنسان ومدير المكتب الإقليمي للمعهد العربي لحقوق الإنسان في مصر، والأستاذة “جليلة بوكاري” مسئول التدريب والتربية على حقوق الإنسان بالمعهد العربي لحقوق الإنسان، ويشارك في تأطير الجلسات التدريبية الأساتذة “معتز بالله عثمان” و”محمد جمال بشير” و”سليم اللوزي”.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Follow by Email

المتابعون