INI

الأربعاء، 29 أغسطس، 2012

ديوان غزة: مسابقة المئة تدوينة من فلسطين


ديوان غزة هو مبادرة شبابية جديدة انطلقت في غزة منذ عدة أشهر , تكونت بواسطة مجموعة من المدونين والنشطاء, هدفها بث الروح الإيجابية والتفاؤل ونشر الثقافة ما بين منتسبيها, عبر تنظيم مجموعة من الفعاليات المتوازية والأنشطة ذات الطابع الثقافي.
النشاط الاول لديوان غزة كان تنظيم أول اجتماع بين بعض مستخدمي تويتر في غزة ”Gaza Tweetup” في شهر يوليو 2011 (شاهد الفيديو), بعدها عقدت عدة لقاءات مع مدير برنامج الأمم المتحدة للتطوير الإنمائي UNDP في الأراضي الفلسطينية / السيد فرودي مورينج, وتم تنظيم حوار الكتروني جمع بينه وبين مستخدمي تويتر في فلسطين في أكتوبر 2011.
وفي ديسمبر 2011, زار وفد من القنصلية السويدية في القدس مدينة غزة, وقام أفراد من ديوان غزة بتنظيم هذا اللقاء الذي ناقش دور الإعلام الإجتماعي في قطاع غزة.

و أيضا في شهر ديسمبر 2011 تم تكوين أول نادي للكتاب في مدينة غزة, حيث تم الاجتماع مع مؤلفة رواية “Zabelle” عبر سكايب بعد الانتهاء من قراءة روايتها, ومن بعدها بدأ تنظيم أول فعالية من نوعها لتبادل الكتب في يناير 2012, وهي فعالية مستمرة تتكرر بمعدل مرة واحدة شهريا, ويزداد عدد المشتركين فيها مرة بعد مرة.
في أبريل 2012, بدأ ديوان غزة أولى فعاليات نادي الأفلام حيث تم عرض الفيلم الوثائقي العالمي One Day on Earth بشكل متزامن مع العديد من المدن حول العالم. ويجري التحضير حاليا لاطلاق نادي التصوير يستهدف المهتمين بالتصوير من الشباب في مدينة غزة.
ما يميز مجموعتنا, أن ما نقوم به كله قائم على جهود فردية تطوعية من الأفراد القائمين على المبادرة بالإضافة لوجود مكان مثل فندق المتحف الذي يرحب باستضافة أنشطتنا دون مقابل. هذه الجهود التطوعية والرغبة في عمل شئ مفيد لنا وللآخرين هي التي تجعلنا مصرّين على عدم اللجوء الى منظمات داعمة أو منظمات غير حكومية (NGOs) تتحكم في أنشطتنا وتحدد أولوياتنا.
نتطلع كذلك لرعاية العديد من الأنشطة في المستقبل, الكثير منها سيكون الأول من نوعه في غزة, كتنظيم أول عرض للمواهب وأول مجلة إلكترونية, وغيرها من الأفكار التي تساهم كلها في تعزيز الشعور الداخلي لدينا بالإيجابية والتفاؤل, ويحسن من صورتنا المشرقة لدى المراقبين لنا من الخارج, وإن لم يكن هذا هو هدفنا الأساسي من أنشطة المبادرة.
لمزيد من المعلومات ولمتابعة أنشطتنا والمشاركة فيها, يمكنكم استخدام أحد الوسائل التالية:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Follow by Email

المتابعون